وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بدولة قطر الصفحة الرئيسية وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بدولة قطر          
English
 
مُصحـف قطـر الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على اليوتيوب الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على الفيس بوك الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على تويتر الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على الإنستجرام

اخبار

وزارة الأوقاف تستأنف العمل بمقرات بعض المراكز القرآنية للذكور والإناث الحكومية والأهلية

الدوحة: 24/1/2021
أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثلة في إدارة الدعوة والإرشاد الديني أنها قامت بالتنسيق الكامل مع وزارة الصحة العامة واتخاذ كافة الاستعدادات والإجراءات الاحترازية المفروضة في المرحلة الحالية، لعودة الدراسة والعمل التدريجي بعدد من مراكز تعليم القرآن الكريم الحكومية والأهلية للذكور والإناث، وذلك انطلاقاً من يوم الأحد الموافق 24 يناير بإذن الله تعالى، على فترتين صباحية ومسائية وبطاقة إجمالية لا تتجاوز 50% من نسبة المسجلين سابقاً بهذه المراكز. وأكد السيد/ مال الله عبد الرحمن الجابر مدير إدارة الدعوة الإرشاد الديني بالوزارة أن استئناف العمل بمقرات هذه المراكز، جاء بعد تطبيق كافة الاشتراطات والإجراءات الاحترازية التي فرضتها الجهات المختصة بالدولة في هذه المرحلة، وبالتعاون مع وزارة الصحة العامة حيث تم تدريب فريق من كل مركز للإشراف على تطبيق الإجراءات الاحترازية أثناء عمل المراكز تحت إشراف وزارة الصحة العامة، وقد تم إجراء فحص (PCR) لكامل الكادر الإداري والفني بالمراكز المختارة للتأكد من خلوهم من فايروس كورونا كوفيد19، والتأكد من تجهيز هذه المقرات لتكون ملائمة لاستقبال أبنائنا وبناتنا من الحُفاظ والحافظات. وأضاف الجابر بأنه تم توفير كافة الاشتراطات الصحية حتى تكون بيئة هذه المراكز بيئة صحية مكتملة، من حيث توفير أجهزة فحص الحرارة، والتأكيد على التباعد المكاني بين الحضور بمسافة (1.5م)، مع وجود منافذ التهوية المناسبة لقاعات التعليم، بالإضافة إلى اشتراط ارتداء الكمامات لجميع الحاضرين خلال فترة الدوام. وقال مدير إدارة الدعوة الإرشاد الديني إن المرحلة الأولى في العودة التدريجية لافتتاح مراكز القرآن الكريم ستبدأ بـجميع مباني ومقرات دور تحفيظ القرآن الكريم النسائية بالدولة وعددها 22" داراً، بالإضافة إلى عدد" 21" مبنى ومقراً للمراكز القرآنية الأهلية الخاصة والتي تخضع لإشراف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية. وأشار إلى أن المراكز القرآنية الحكومية الخاصة بالذكور فقط، فقد تم الاقتصار على المراكز التي لها مقرات مستقلة عن المساجد وعددها أربعة مراكز قرآنية تابعة لقسم القرآن الكريم وعلومه، حيث لا تزال باقي المراكز مستمرة بالدراسة عن بُعد في برنامج (تعاهد) والتي تتم عبر منصة الوزارة التعليمة في برنامج (ميكروسوفت تيمز). وأوضح مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني أن جهود الإدارة في التعليم عن بُعد مستمرة إلى أن تتم العودة الكاملة للمراكز القرآنية بمساجد وحلقات تعليم القرآن الكريم، مشيراً إلى أن المشاركين في برامج التعليم عن بُعد وصل عددهم حتى الأن قرابة" 6" آلاف طالب وطالبة يتلقون دروس تعليم القرآن الكريم والدروس الهجائية عبر برنامج ميكروسوفت تيمز. جدير بالذكر أن طلاب تعليم القرآن الكريم بهذه المراكز سيتابعون حفظهم ومناهج المراجعة المقررة لهم من قبل قسم القرآن الكريم وعلومه وكذلك النشاط النسائي التابع لإدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والتي تشمل فئات الطلاب والطالبات بمراحل مناهج التعليم المعتمدة بالإدارة، بداية من الدروس الهجائية وحتى الطلاب بمرحلة ختم القرآن الكريم كاملاً. وقدم مدير إدارة الدعوة والإرشاد الديني الشكر الجزيل لوزارة الصحة العامة على الجهود المقدرة والدور المهم الذي قامت به في تعاونها المثمر والتواصل الدائم في هذا الجانب للوصول إلى العودة التدريجية للدراسة بهذه المراكز القرآنية. ودعا الجابر أولياء الأمور أيضاً أبناءنا وبناتنا الطلاب والطالبات إلى التعاون في هذا الجانب مع القائمين على العملية التعليمية بالمراكز والدور القرآنية، والالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية التي تم فرضها في هذه المرحلة، للمحافظة على صحتهم وصحة المجتمع كاملاً، وأيضا حثهم على حسن استغلال أوقاتهم فيما هو نافع ومفيد، وزيادة الإقبال على الحفظ والمراجعة والتدبر لكتاب الله تعالى، مع العمل والتحلي بأخلاق القرآن الكريم.
موقع الشبكة الإسلامية موقع صندوق الزكاة موقع الإدارة العامة للأوقاف موقع مركز عبدالله بن زيد موقع مصحف قطر